المعجل الدائرى (السيكلوترون)

وهو معجل روسي الصنع مدمج متعدد الأغراض متغير الطاقة ، لتعجيل الجسيمات المشحونة الخفيفة مثل البروتونات ، الديوترونات ، جسيمات ألفا ، ... وتم الحصول عليه في إطار برنامج المعونة الفنية من الوكالة الدولية للطاقة الذرية حيث يتيح تصميمه إمكانية استخدام ثلاث قنوات للسيال الأيونى : قناة إنتاج النظائر وقناة إنتاج النيوترونات السريعة وقناة دراسة التفاعلات النووية وعلوم المواد . ويستخدم المعجل فى مجالي البحوث العلمية والتطبيقات.

مجال البحوث العلمية:

( فيزياء نوويـة وذرية – كيمياء نووية – بيولوجيا إشعاعية – الوقاية من الإشعاع – علوم المواد – الجيولوجيا والخامات الذرية – المعجلات ).

مجال التطبيقات :

• إنتاج النظائر قصيرة العمر شحيحة النيوترونات مثل ( الجاليوم 67 – انديوم111 – اليود 123 ) التى تستخدم فى الطب النووى للتشخيص والعلاج .

• تحسين خواص اللدائن والمواد.

• استخدام طرق التحليل العناصرى لتحديد نسب العناصر فى المواد عالية النقاوة

• تحديد التآكل والنحر والصدأ فى الآلات.

• الكشف الإشعاعي عن الشقوق والتشوهات.